حفاظا على أرضية الميدان

إدارة ملعب 5 جويلية ترفض برمجة لقاءين في أسبوع واحد

 

لجأت الرابطة المحترفة لكرة القدم إلى برمجة الداربي العاصمي بين فريقي شباب بلوزداد ونصر حسين داي بملعب 20 أوت 1955 يوم السبت في إطار الجولة الJ 14 من بطولة الرابطة الأولى، بسبب رفض ادارة ملعب 5 جويلية استقبال لقاءين في أسبوع واحد “حفاظا على أرضية الميدان”، حسب ما افاد به سهرة الاثنين رئيس الهيئة محفوظ قرباج.

 أكد قرباج عند نزوله ضيفا على احدى القنوات الوطنية الخاصة (دزاير تي في) أن “إدارة ملعب 5 جويلية الاولمبي رفضت إجراء أكثر من مباراة في ظرف يقل عن اسبوع وذلك حفاظا على ارضية الميدان لان العشب الطبيعي في مرحلة نمو ويجب المحافظة عليه”.

وكانت الرابطة بصدد برمجة لقاءي مولودية الجزائر- اتحاد الحراش يوم الخميس (45ر17) و شباب بلوزداد-نصر حسين داي يوم السبت بهذا الملعب الاولمبي الكبير ليتم نقل مواجهة الشباب ب”النصرية” إلى 20 اوت ابتداء من الساعة 00ر16.

واضاف: “برمجنا لقاء شباب بلوزداد – نصر حسين داي يوم السبت ب5 جويلية لنقابل برفض الطلب لهذا السبب على عكس السنة الماضية. قررنا العودة إلى 20 اوت بما انه يشترك فيه الشباب و النصرية ومنحنا حرية الاستقبال في اي ملعب خلال لقاء الإياب بالنسبة لحسين داي”.

كما تأسف الرجل الاول على هرم الهيئة المسيرة للمنافسة المحلية على تواصل غلق ملعب مصطفى تشاكر بالبليدة، الأمر الذي يرى فيه أنه “أخلط الأوراق وشكل لنا مشكل في البرمجة”.

وقال ايضا : “نواجه مشاكل كبيرة في برمجة لقاءات الفئات الشبانية سيما في مواجهات الداربي، وجدنا انفسنا بملعبين اثنين (بولوغين و 20 اوت) خصوصا وان ملعب القبة لا يزال في طور الاشغال و المحمدية بالحراش تمت إعادة فتحه مؤخرا فقط، الامر الذي دفعنا إلى برمجة مباريات الشباب بعين البنيان و زرالدة وغيرها من الميادين الاخرى”.

وكالات

 

تعليقاتكم