ارتفاع حصيلة زلزال العراق وإيران

ارتفعت حصيلة ضحايا الزلزال العنيف الذي بلغت قوته 7.3 وضرب، مساء الأحد 12 نوفمبر/تشرين الثاني 2017، المنطقة الحدودية بين العراق وإيران إلى 207 قتلى في ايران، بحسب حصيلة جديدة أعلنتها صباح الاثنين خلية الأزمة التي شكلتها السلطات.

وقال بهنام سعيدي نائب رئيس هذه الهيئة التي تشرف عليها وزارة الداخلية الإيرانية حوالى الساعة 09:30 (06:00 ت غ) “للأسف هناك 207 قتلى ونحو 1700 جريح”.

وذكرت السلطات إن هذه الحصيلة يمكن أن ترتفع. وكانت الحصيلة السابقة تشير إلى سقوط 164 قتيلا في إيران.

وشعر الناس بالزلزال في عدة أقاليم في إيران ولكن أكثر الأقاليم تضرراً كان إقليم كرمانشاه الذي أعلن الحداد لمدة 3 أيام، كما شعر سكان الكويت وجنوب شرق تركيا بالزلزال.

وسقط أكثر من 97 من الضحايا في بلدة سرب الذهب في كرمانشاه على بعد نحو 15 كيلومتراً من الحدود العراقية. وقال التلفزيون الرسمي إن المستشفى الرئيسي في البلدة تعرض لأضرار جسيمة ويواجه صعوبة في علاج الجرحى.

وقال مسؤولو صحة أكراد إن ما لا يقل عن 4 أشخاص قُتلوا كما أصيب 50.

وقالت هيئة المسح الجيولوجي الأميركية إن قوة الزلزال بلغت 7.3 درجة وقال مسؤول في الأرصاد الجوية العراقية إن قوته بلغت 6.5 درجة وإن مركزه كان في بنجوين بمحافظة السليمانية في منطقة كردستان قرب معبر الحدود الرئيسي مع إيران.

وانقطعت الكهرباء في عدة مدن إيرانية وعراقية ودفع الخوف من توابع الزلزال آلاف الأشخاص في البلدين إلى البقاء في الشوارع والحدائق في البرد الشديد.

 

 

تعليقاتكم