أخبارأهم الاخباراقتصاد

الحكومة تعيد التنقيب عن الغاز الصخري وتطلعات لإنتاج 20 مليار متر مكعب آفاق 2030

الحكومة تعيد التنقيب عن الغاز الصخري وتطلعات لإنتاج 20 مليار متر مكعب آفاق 2030

أعلن المجمع العمومي للنفط “سوناطراك” عن إعادة ملف الغاز الصخري إلى السطح، حيث كشف عن إستراتيجية مستقبلية لتطوير استعمال هذا النوع من الغاز غير التقليدي قد تصل 20 مليار متر مكعب آفاق 2030.

وقال الرئيس المدير العام لسوناطراك، عبد المومن ولد قدور، صبيحة اليوم، بمجلس الأمة، إنّ توجه المجمع نحو استغلال الغاز الصخري أمر لا مفرّ منه، وأنّ الدراسة تتم تدريجيا، ولهذا الغرض ستتم التهيئة لحماية البيئة بطريقة ذكية ومخطط لها وكذا حماية صحة السكان أيضا. وأضاف المسؤول ذاته، أن إنتاج الغاز غير التقليدي المعروف بالغاز الصخري، سيبلغ 20 مليار متر مكعب آفاق 2030، معلنا عن فتح منشآت جديدة ومصنعين آخرين.

ومعلوم أنّ استغلال الغاز الصخري، أثار جدلا واسعا وانتقادات حادة من قبل خبراء في البيئة، وشهدت مناطق جنوبية احتجاجات عارمة بسبب استغلاله سنة 2014، استدعت تدخلا عاجلا لوزير الطاقة حينذاك يوسف يوسفي، لتعلن الحكومة عن وقف دراسة مشروع التنقيب عن الغاز الصخري لامتصاص غضب ساكنة الجنوب.

ويتهم الوزير الاول أحمد أويحيى، أطرافا “ما وراء البحار” بتأجيج الاحتجاجات، وذلك لإلزام الجزائر بوقف التنقيب عنه، واستيراده من فرنسا بدلا من إنتاجه.

تعليقاتكم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق