أهم الاخباروطنية

بدوي: هيئة دربال ستكون جاهزة قبل نهاية السنة

كشف وزير الداخلية والجماعات المحلية، نور الدين بدوي، أن رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة هو المخوّل الوحيد لتحديد تاريخ اجراء تشريعيات 2017.

وأكد الوزير على هامش اختتام لقاء الحكومة بالولاة، إن أكبر ضمان لنزاهة  التشريعيات القادمة هي الهيئة العليا لمراقبة الانتخابات التي يترأسها عبد الوهاب بودربال، و ان مجال عمل هيئته تتلخص في توفير كل الوسائل المادية لإنجاح هذا الموعد مضيفا ” نحن كهيئة تنفيذية يتلخص عملنا في ضمان الوسائل المادية وأكبر ضمان للنزاهة الانتخابات هي الهيئة العليا لمراقبة الانتخابات التي يترأسها دربال” مؤكدا أن الجزائر هي البلد الوحيد في العالم الذي وضع  مثل هكذا هيئة مرجعا ذلك لقيم وخصوصية الجزائر.

واكد بدوي خلال الندوة الصحفية  أن تعيين باقي أعضاء الهيئة العليا لمراقبة الانتخابات سيكون قبل نهاية السنة مضيفا “سيتم وضع كل الأمور في نصابها قبل نهاية السنة الجارية تحضيرا للانتخابات”

وعن تاريخ اجراء الانتخابات التشريعية أكد بدوي أن تحديد اليوم لا يدخل ضمن صلاحياته وانما من صلاحيات رئيس الجمهورية  قائلا “قدمنا اقتراحات للرئيس وهو من سيفصل في التاريخ النهائي للانتخابات”

تعليقاتكم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق