قررت مديرة يومية الفجر حدة حزام، الدخول في إضراب عن الطعام ابتداء من يوم الاثنين المقبل بسبب معاناة جريدتها وحرمانها من الاشهار العمومي لمدة فاقت 3 اشهر .
وكتبت حدة حزام على صفحتها بموقع التواصل الاجتماعي “بدأت عملية الخنق بسبب مداخلتي في قناة فرانس 24 عندما ناقشت مسألة مركز القرار في الجزائر”، معتبرة أن قرار الإضراب هو الطريقة الوحيدة بالنسبة لها تعبيرا عن الخنق المالي للجريدة بسبب مواقفها السياسية وكتاباتها الاعلامية.
وجريدة الفجر من أقدم الجرائد في الساحة الوطنية ومن المرجح أن تختفي في ضوء ندرة الإيرادات والإعلانات.

تعليقاتكم