أخبارأهم الاخباردولية

علاقات “سيدة فرنسا” بطلابها تهز عرش الاليزيه

علاقات زوجة ماكرون بطلابها تهز عرش الاليزيه

إهتز الرأي العام الفرنسي، على وقع نشر خصوصيات  زوجة الرئيس الفرنسي ، برجيت ماكرون، و وصفت بـ”الخطيرة”تؤكد انها كانت على علاقة بأحد طلابها غير ماكرون، حيث كشفت السيرة الذاتية الجديدة المنشورة عن حياة بريجيت ماكرون، أنها تبادلت رسائل سرية وشخصية مع أحد طلابها.

وأوضحت مؤلفة السيرة الذاتية، مايي برون، الصحفية في مجلة “كلوزر” الفرنسية أنها صدمت من حكاية قيام بريجيت خلال فترة تدريسها بتبادل رسائل خاصة وشخصية وخارجة للمألوف مع أحد طلابها، موضحة أنهم في الوقت الحالي أصدقاء، كما تصادق بريجيت زوجته في الوقت الحالي.

وقالت المؤلفة، في حوار لها مع مجلة “لاكسبرس” الفرنسية بخصوص كتابها الجديد، أن بريجيت كانت تميل دائما إلى التعرف على الحياة الخاصة لطلابها، فقد كانت تعرف القصص الغرامية للطلاب والطالبات التي تجرى في الفصل وتدعي الطلاب لتناول المشروبات عندها في المنزل، وكثير من الطلاب كانوا ينادونها باسمها دون أي إضافات، وهو أمر غير تقليدي في مدارس كاثولوكية تقليدية.

وبينت المؤلفة أن كتابها يخلوا للأسف من شهادات أو مداخلات لبريجيت ماكرون، مشيرة إلى أنها اتصلت بها مرات عديدة، لكنها رفضت الحديث، كما أن المحيطين بها يحمونها ويمنعون الوصول إليها.

 

تعليقاتكم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق