السلطات الكندية توقف 44 شخص شاركوا في مظاهرات معادية للإسلام

أوقفت السلطات الكندية 44 شخصًا، ممن شاركوا في مظاهرة معادية للإسلام، نظمتها مجموعات يمينية متطرفة في مدينة كيبيك جنوبي البلاد أمس السبت.

وأوضح الناطق باسم شرطة المدينة أندريه توركوتي، أنّ المظاهرة نظمتها مجموعتا لاميوت وستروم أليانس المتطرفتان، وشارك فيها نحو 1000 شخص من المنتسبين إليهما.

وأضاف توركوتي، أنّ شرطة المدينة “داهمت المتظاهرين، عندما بدأوا بالسير نحو مركز المؤتمرات الذي كان يحتضن اجتماعًا للحزب الليبرالي”.

وأشار توركوتي، أنّ المتظاهرين المعروفين بعدائهم للمسلمين والمهاجرين، “رشقوا أفراد الشرطة المكلفين بتأمين حماية الاجتماع، بكرات ثلجية، الأمر الذي دفع برجال الشرطة إلى استخدام الغاز المسيل للدموع لتفريقهم”.

وأكّد توركوتي، أنّ الجهات المعنية في المدينة “التقت مع ممثلي المجموعتين قبل المظاهرة، لتأمين سلامة التظاهرة، غير أنّهم رفضوا التواصل مع شرطة المدينة، وأصروا على تنظيم مظاهرتهم دون الاستعانة بحماية الشرطة”.

ولفت الناطق باسم شرطة المدينة، أنّ حملة التوقيف “طالت الأشخاص الملثمين والذين كانوا يرتدون دروعًا مضادة للرصاص الحي”.

تعليقاتكم