أخباراقتصاد

أوبك تجتمع بالجزائر لإعادة ضبط سوق النفط

أوبك تجتمع بالجزائر لإعادة ضبط سوق النفط

من المنتظر أن ينظر اجتماع منظمة الأوبك، الذي سيعقد بالجزائر، في الـ 23 سبتمبر الجاري، في تطورات العرض والطلب في الأسواق النفطية، كما سيتم إطلاق تقرير المنظمة السنوي حول توقعات النفط العالمية لعام 2018.

وأفادت منظمة الأوبك، في تقريرها اليوم، أنّ الاجتماع العاشر للجنة المراقبة الوزارية المشتركة لدول أوبك وخارجها الذي سينعقد بالجزائر في 23 سبتمبر الجاري، يأتي في ظل متغيرات عميقة تجتازها السوق وهو ما دفع إلى تعديل مسار عمل المنتجين من خفض الإنتاج إلى زيادته منذ شهر جوان الماضي، بهدف تبديد المخاوف على المعروض النفطي في ضوء تناقص واسع في إنتاج عدد من الدول الرئيسية.

وتضم اللجنة كلا من الجزائر، السعودية، الكويت وفنزويلا من أوبك، وروسيا، سلطنة عمان من خارج المنظمة. وتتجه الأنظار خلال هذا الاجتماع، إلى الدول المنتجة التي ستسعى لإعادة تموقعها في السوق وضبط الأسعار التي تعرف تذبذبا منذ بداية العقوبات الأمريكية على إيران.

وأفاد التقرير أن اجتماع اللجنة في الجزائر سيشمل أيضا الاحتفال بالذكرى السنوية الثانية لاجتماع الجزائر، الذي يعد الاجتماع الـ 170 الاستثنائي لمؤتمر أوبك، الذي انعقد في 28 سبتمبر 2016، مشيرا إلى أن هذا الاجتماع كان بمنزلة علامة بارزة على طريق “إعلان التعاون” التاريخي بين “أوبك” والمستقلين، الذي تبلور في إعلان التعاون في فيينا في العاشر ديسمبر 2016.

وذكرت “أوبك” أنه سيتم خلال اجتماع الجزائر، إطلاق تقرير المنظمة السنوي عن توقعات النفط العالمية لعام 2018. مشيرة إلى أن التقرير سيقدم مراجعة وتحليلا معمقا للصناعة النفطية العالمية مع التقييم الشامل لاتجاهات العرض والطلب على المديين المتوسط والطويل.

تعليقاتكم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق