أهم الاخبارثقافةفنونفنيميدياوطنية

ابراهيم صديقي يدعم حاج جيلالي في التطبييع مع الكيان الصهيوني

ابدت محافظة مهرجان وهران للفيلم العربي دعمها للمخرجة سميرة حاج جيلالي في اختيارها النجم السينمائي، جيرار ديبارديو، لتصوير مشاهده في فيلم “احمد باي”، حيث سيجسد شخصية “الداي حسين” الكثير من الجدل وأشعل إعلان المنتجة سميرة حاج جيلاني للخبر مواقع التواصل الاجتماعي، الخبر الذي اثار جدلا واسعا في الدائرة الثقافية و الشارع الجزائري.

و قالت المحافظة على لسان محافظها ابراهيم صديقي ان المخرجة سميرة حاج جيلالي كانت شجاعة في قرارها،و ارتكابها حسب صديقي- جريمة الاصرار على النجاح.

و في كلمته الموجهة للمخرجة قال ابراهيم انه كان عليها بكل بساطة أن ترمي المنشفة و تتنازل عن حلمها الجميل كي ترتاحي و تربح أشياء كثيرة أولها راحة البال و صفاء الخاطر.

يضيف صديقي و لكنك اخترات الاستمرار في بإنجار فيلم “احمد باي”، رغم انه جعل منها حسب نفس المتحدث وحشا مخيفا و خطرا كبيرا على الأمة و رمزا من رموز التطبيع مع اسرائيل.

و كنصيحة قدمها محافظ اكبر مهرجان للسينما في الجزائر للمخرجة التي اختارت التطبيع مع اسرائيل من خلال استقدامها للمثل جيرار ديبارديو ، انه على سميرة كتابة جملة” ان الفيلم لن ينجح” لتهدئة النفوس و تهدأ العاصفة و يسكت المدافيعن عن فلسطين.

الجدير بالذكر ان هذا الدعم و التشجيع لإبراهيم صديقي جاء مناقض لموقف للمدير الفني لمهرجان وهران للفيلم العربي محمد علال ، هذا الاخير الذي كان اول الناقدين لاستحضار و استدعاء ديبارديو و مشكلة فيلم احمد باي التي اسالت الكثير من الحبر و كأن الجزائر عاقر لم تلد فنانين جزائريين.

تعليقاتكم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق