أهم الاخباروطنية

وفاة 3 رعايا جزائريين في الخارج ..برلماني يكشف

 

كشف، النائب عن الجالية بالمنطقة الرابعة، نور الدين بلمداح، أن القانون الجزائري المصادق عليه من قبل البرلمان يقر بفتح تحقيق في حالة وفاة أي رعية جزائري في الخارج، مع تشريح الجثة حين وصولها للجزائر،

مشيرا أن 3 جزائريين وافتهم المنية خارج الوطن.

بلمداح، الذي تحدث عن الوضعية القانونية حيال أي رعية جزائري وافته المنية في الغربة، أعلن أن القانون الجزائري الذي صادق عليه البرلمان يؤكد أن أيّ وفاة غير طبيعية لجزائري بالخارج،

يتم بعدها مباشرة فتح تحقيق من طرف النيابة العامة الجزائرية وإعادة تشريح الجثة فور وصولها لأرض الوطن، يقول بلمداح.

وبهذا التوضيح يكون بلمداح، إما طمأن عائلات الرعايا المتوفين،

أو أنه نبّه بصفته ممثل للجالية، السلطات العامة وتحديدا النيابة بضرورة التحرك من أجل كشف سبب وفاة هؤلاء وتبيان الحقيقة للعائلات قبل عرضها أمام الرأي العام،

كما يكون بلمداح قد حمّل مسؤولية تطبيق القانون في هذه الحالة للجهات المعنية. 

وذكر النائب، أن ثلاثة جزائريين توفوا هذا الأسبوع ، الشاب أكرم توفي مقتولا بالرصاص في الصدر في بروكلين بنيويورك،

وجزائري آخر توفي في حادث مرور في إسبانيا وهو ذاهب لعمله تاركا وراءه عائلة متكونة من الأم وثلاثة بنات وولد،

وجزائري آخر توفي في السجن ببريطانيا في ظروف غامضة.

وترحم البرلماني على أرواح الرعايا الشباب، مقدما عزائه للعائلات  

تعليقاتكم
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق