أهم الاخباروطنية

جامعة المسيلة توقع اتفاقيات تعاون مع غرفة التجارة و مؤسستي “لافارج”و”حضنة”

وقعت جامعة المسيلة، في ختام فعاليات الجامعة الخريفية مع نهاية الأسبوع الفارط، مجموعة اتفاقيات تعاون مع المؤسسات الاقتصادية الناشطة على مستوى ولاية المسيلة،

كانت أهمها مع غرفة التجارة و الصناعة بالمسيلة، و شركة لافارج للإسمنت و شركة حضنة حليب.

وتمحورت بنود الإتفاقيات أساسا حول تكوين طلبة من الجامعة خصيصا كمؤهلين للشغل في هذه الشركات وفق معايير الجودة العصرية.

و في جانب آخر فتح ورشات هذه الشركات أمام طلبة الاختصاصات المعنية للتربص الميداني بها قصد تطوير الكفاءة و اكتساب الخبرة العملية المطلوبة لضمان نوعية للشهادة المسلمة من طرف الجامعة،

و هذا ما أكد عليه مدير جامعة المسيلة كمال بداري في كلمة إفتتاحه لفعاليات الجامعة الخريفية،

التي عرفت حضور الوالي الحاج مقداد و رئيس المجلس الشعبي الولائي،ونائب رئيس المجلس الشعبي الوطني إسماعيل ميمون،

الذين تابعوا التوقيع على الاتفاقيات بين ممثلي المؤسسات الاقتصادية وبين مدير الجامعة.

هذا و قد عرف حفل الافتتاح مداخلات الصناعيين و لممثلي وكالات دعم التشغيل العمومية و لممثلي الجامعة،

و التي صبت كلها حول ضرورة تعزيز هذه الشراكات بين الجامعة و محيطها الاقتصادي،بهدف تحصيل يد عاملة مؤهلة و ذات كفاءة ميدانية.

كما شهدت الفعاليات معرضا قدمت فيه وكالات دعم الشغل العمومية عروضها المتوفرة لصالح خريجي الجامعة،

و كذا المؤسسات الاقتصادية عرفت بطبيعة نشاطها الذي يعطي انطباعا للطلبة حول نوعية المهام المطلوبة لدى هذه المؤسسات.

هذا و قد أجمع القائمون على تنظيم الجامعة الخريفية على أن هذه الفعاليات حققت أهدافها المرجوة،

وذلك لأنها فتحت ورشات تواصل و نقاش حول التكوين و التشغيل،

حيث أكد نائب مدير الجامعة للعلاقات الخارجية أن هذه الجامعة الخريفية كانت تتويجا لمجموعة من الشراكات التي عملت الجامعة على الدخول فيها لتحقيق مطلب الجامعة العصرية ذات الجودة

تعليقاتكم
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق