أخبارأهم الاخبارميدياوطنية

الإعلامي سعيد بن سديرة يُطلق قناة “بي أف أن”

أطلق، الناشط الإعلامي المغترب بلندن،السعيد بن سديرة، قناة عبر الواب “بي أف أن”  BFN ، في الفاتح من جانفي الجاري، فيما يتطلع لتطوير نشاطها لتصبح قناة تلفزية فضائية مستقبلا.

القناة التي تعتبر امتداد لموقع “فلاش ديسك” الإخباري الذي اعتاد على نشر أخبار حصرية ساهمت في التفاف الكثير من الجزائريين على إختلاف مشاربهم حوله، لاسيما خلال هذه الفترة المفصلية التي تمر بها البلاد.

وأوضح صاحب القناة والموقع السعيد بن سديرة، في لمحة مقتضبة عن المولود الجديد، أن “بي أف أن” التي تُبث برامجها عبر نافذة مفتوحة على موقع “فلاش ديسك”، سيكون لها نشاط مكثف عبر وسائط التواصل الاجتماعي، سواء عبر صفحتها الرسمية على “الفايس بوك” أو “التويتر”، أو حتى على اليوتيوب، من أجل ضمان تفاعل أكثر واستقطاب أكبر عدد من  المشاهدين بهدف ضمان نقل خدمة إعلامية موضوعية وبشكل إحترافي.

كما أن هذه القناة التي يرمز أحرفها إلى “بي” : برودكاست، “أف أن” : اسم الموقع الإلكتروني “فلاش ديسك”، ليست إخبارية بدليل عدم بثّها لنشرات إخبارية، بل هي قناة عبر الواب تبث برامج سياسية واقتصادية وثقافية وغيرها من المواضيع التي تهم الشأن الداخلي الجزائري بالدرجة الأولى.

ويأمل السعيد بن سديرة تطوير قناة الواب مع مرور الوقت بما أن الانطلاقة كانت محتشمة من حيث القائمين عليها أو الإمكانيات المُتاحة، حيث يتطلع الإعلامي إلى إحداث نقلة عبرها ولما لا إطلاق قناة تلفزية فضائية مستقبلا.

وهذا كله من أجل فتح المجال للرأي الآخر الذي لم يجد الفرصة للتعبير عن آرائه في مختلف المجالات، يقول بن سديرة.

تعليقاتكم
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق