أخباروطنية

مسؤولية موت مريض في سيارة الإسعاف تقع على مُستعملي ممر الإستعجالات 

 

حمّلت المنظمة الجزائرية للدفاع عن اامستهلك، مسؤولية موت مريض محمول بسيارة الإسعاف، إلى سائقي المركبات الذين يحتلون الممر الإستعجالي، داعية إياهم إلى إحترام هذا الممر.  

وقالت المظمة، في منشور على صفحتها الرسمية “فايسبوك”:” كل شخص يموت في سيارة الاسعاف،

بسبب أن الطريق الاستعجالي كان مملوءا بالسيارات وخاصة في الازدحام المروري،

فكل من كان في الممر الاستعجالي مسؤول عن وفاة الشخص لعرقلة سيارة الاسعاف”.

وبعد أن أكدت أن المُتوفى لفظ أنفساه لأن أجله حان، أوضحت أن وصوله إلى المستشفى سيمكنه على الأقل من أخذ مهدئ، أو العلاج الضروري حتى لا يتعذب أكثر.
وفي رجاء لها، دعت المنظمة، مستعملي الطريق إلأى  ترك و إخلاء المسار الاستعجالي خصيصا للحالات الاستعجالية، وتجنب اختلاق أعذار فقط لاستعمال ذلك الممر، و لرؤيته فارغا 

وفي الأخير كتبت ذات المنظمة هاشتاغ ..#السياقة_ثقافة_و_ليست_سباق

كل شخص يموت في سيارة الاسعاف بسبب أن الطريق الاستعجالي كان مملوءا بالسيارات و خاصة في الازدحام المروري، فكل من كان في…

Publiée par ‎المنظمة الجزائرية للدفاع عن المستهلك – حمايتك-‎ sur Lundi 7 janvier 2019

تعليقاتكم
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق