أهم الاخباروطنية

شيوخ الزوايا يُصدِرون بيانا “مُلغما” حول الحراك !

طالب شيوخ زوايا الوطن، بالمحافظة على كرامة ذوي الفضل أي بوتفليقة، فيما أكدوا على ضرورة تجنب الفوضى خلال الإنتقال إلى ما أسموه بـ “الجمهورية الثانية”،

ليدعوا أركان الدولة والشعب إلى الألتفاف حول مبادئ أول نوفمبر وفاءا لعهد الشهداء الأبرار، وتغليب مصالحة الوطن والدخول في حوار بناء.

بيان، نشر وزير الشؤون الدينية والأوقاف محمد عيسى على صفحته الرسمية “فايسبوك”.

وعزى شيوخ الزوايا، إصدارهم لهذا البيان، بحرصهم على الحفاظ على نسيج المجتمع والمكتسبات بفضل وتجاوبا

مع المطالب الشعبية خلال المسيرات والتجمعات، وخوفا من إنحراف الجدال السياسي الهادف للانتقال إلىنظام سياسي جديد وإقامة ما أسموها بـ “الجمهورية الثانية”.

 دعا شيوخ الزوايا،أركان الدولة والشعب، إلى الألتفاف حول مبادئ أول نوفمبر وفاءا لعهد الشهداء الأبرار،

وتغليب مصالحة الوطن والدخول في حوار بناء يخرج الجزائر من الدوامة التي تعيشها.

ونصح الشيوخ بالحفاظ على كرامة ذوي الفضل، في إشارة منهم للرئيس بوتفليقة المطالب بالرحيل من قبل فاعلي الحراك.

كما شدّدوا على الحرص على أن الأنتقال الى النظام السياسي الذي يرضيه الجزائريون إنتقالا مؤسساتيا وليس انتقالا

فوضويا حتى يُجب الوطن  مخاطر الفوضى، مع تقديم التضحيات المطلوبة لصالح الوطن فالجزائر قبل كل شيء

وهي بحاجة إلى سواعد أبنائها جميعا دون قصاء، يقول البيان.

وأكدوا على ضرورة الحفاظ على وحدة المجتمع وإنسجامه نسيجه في إطار الثوابت الوطنية، ورفض أي تدخل

أجنبي أو إملاءات خارجية من شأنها أن تمس بالسيادة الوطنية أو تنال من كرامة الجزائريين،

ليشيد البيان بالمواقف الثابتة للجيش.

L’image contient peut-être : texte

 

L’image contient peut-être : texte

تعليقاتكم
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق