أهم الاخباروطنية

الجزائر تشيد بموقف روسيا من الحراك، فهل هي رسالة إلى فرنسا ؟!

أشاد المتحدث باسم وزارة الخارجية الجزائرية، عبد العزيز بن علي شريف، بالموقف الروسي من الأزمة الجزائرية،مشيرا أن الجزائر تقدّر سياسة روسيا القائمة على عدم التدخل في الشؤون الداخلية لها، فهل هي رسالة إلى في فرنسا وأذنابها في الداخل ؟

بن علي شريف،قال  لوكالة الأنباء الروسية ”تاس”، أمس الجمعة،”من الواضح تماما من التصريحات الرسمية لروسيا، أنها لم تتدخل في الشؤون الداخلية للجزائر ولن تفعل ذلك في المستقبل.

وأضاف ”تحترم موسكو قرار الشعب الجزائري ولدينا كل الأسباب التي تجعلنا نعتقد أنها ستستمر على هذا النحو، نحن نقدّر ذلك”.

في حين حمّل المسؤال الجزائري، أطرافا خارجية تحاولبالتدخل في الشأن الداخلي الجزائري،تماشيا مع عقيدة الجزائر الرافضة لأي تدخل في شأنها الداخلي أو التدخل في شؤون البلدان الأخرى.

وتابع  ”فيما يتعلق بالوضع الحالي، أود أن أشير إلى أن الشعب الجزائري له الحق في أن تكون له آرائه وآرائه الخاصة”.

ليضيف: ”لكن بصراحة، عارض شعبنا دائما التدخل والاحتلال ولن يقبل التدخل الأجنبي”. مضيفا ”هذا ما تعلمناه من تاريخنا …ونحن نسعى دائمًا إلى تعزيز العلاقات الودية مع الدول الأخرى، لكننا لن نقبل أبدًا أي تدخل حتى لو كان ذلك من أصدقائنا وإخواننا”.

وأٍدف قائلا :”اليوم لدينا فرصة رؤية أن الجزائريين مهتمون كثيرًا بالسياسة، وهم يهتمون ببلدهم لكنهم لن يلجأوا للعنف، ويرغبون في حل جميع القضايا بطريقة سلمية والحفاظ على علاقات جيدة مع جميع الشركاء وفي المقام الأول ”روسيا”.

تعليقاتكم

مقالات ذات صلة

إغلاق