أهم الاخبارميديا

مجمع علي حداد “يغرق” !!!

تفاجأ عمال وصحفي المجمع الإعلامي لصاحبة رجل الأعمال القابع في السجن علي حداد، من خلو عدد اليوم من صفحات الإشهارر العمومي الذي تمنحه “لاناب” للجريدتين الناطقتين بالعربية والفرنسية.

وصُدم مهنيو صحيفتي “وقت الجزائر” و”لوتون” بهذا المُستجد الذي سيحيلهم على بطالبة مؤكدة.

الصحيفتان اللتان كانتا تستفيد من صفحة ونصف يوميا رغم سياسة التقشف المتبعة منذ أكثر من 3 سنوات،

تم سحب منها إشهار المؤسسة الوطنية للنشر والإشهار، ما يعني استحالة تغطية الأعباء المالية وخاصة أجور العالميلن بكل المجمع.

ليس الأمر كذلك، بل إن الإشهار العمومي المنشور في الجريدتان كان يغطي حتى أعباء القناتين التلفزيونتين

لمجمع حداد، وهو ما يعني أن افلاس ابراطورية حداد “وشيك” جدا.

هذاوتم تداول منذ أسبوع نبأ غلق قناة “دزاير نيوز” وتسريح العمال، إلأا أن المجمع تبرأ من ذلك ببيان. 

وكما هو معلوم فإن مالك المجمع الإعلامي رهن الحبس المؤقت بسجن الحراش، وقيد تحقيقات

تتعلق بقضايا فساد، قد تجعله نزيل السجن لسنوات عديدة.

تعليقاتكم

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق