أخباروطنية

 فعاليات المجتمع المدني تدعوا الى أرضية جامعة

 

دعت فعاليات المجتمع المدني كل الأطراف الفاعلة والفضاءات المبادرة إلى توحيد الجهود حول أرضية جامعة تتضمن خارطة طريق واضحة تتوافق ومطالب الشعب الجزائري للمساهمة في حل الأزمة السياسية للبلاد.

وعشية الذكرى  57 لعيدي الاستقلال والشباب، واحتفاء بتزامن الجمعة الــ20 للحراك الشعبي.

عقدت فعاليات المجتمع المدني لقاء، استنكرت ونددت على إثره بما اعتبرته “سياسة القمع والاعتقالات” التي طالت نشطاء وفاعلين في الحراك الشعبي السلمي، وسياسة التضييق والضغط الممنهج على حرية الشعب الجزائري في التعبير عن رأيه والمشاركة في المسيرات خصوصا مسيرات الجمعة.

وطالبوا بـ”إطلاق سراح معتقلي الرأي ونشطاء الحراك الشعبي”،

و وقف سياسة الاعتقالات والمتابعات القضائية المنتهجة في حقهم، مع إلزامية رفع كافة أشكال الحصار وإيقاف ممارسات التضييق على الفضاءات العمومية.

ودعت فعاليات المجتمع المدني إلى ضرورة توفير المناخ السياسي العام لممارسة الحقوق والحريات الفردية والجماعية واحترام حقوق الإنسان.

ودعوا الجزئريين والجزائريات إلى الانخراط بقوة فقي مسيرات الجمعة لصيانة وحماية مطالب الشعب وإجهاض كافة المحاولات الرامية للمساس بسلمية وحضارية الهبة الشعبية السلمية.

ودعت الفعاليات كل الأطراف الفاعلة والفضاءات المبادرة إلى توحيد الجهود حول أرضية جامعة تتضمن خارطة طريق واضحة تتوافق ومطالب الشعب الجزائري للمساهمة في حل الأزمة السياسية للبلاد.

تعليقاتكم

مقالات ذات صلة

إغلاق