أهم الاخباروطنية

هذا تأثير ادراج الإنجليزية في هياكل مؤسسة الجيش

المؤسسة العسكرية: إدراج الإنجليزية في هياكل الجيش أعطت تأثيرها على العناصر لتنفيذ مهامهم على العناصر لتنفيذ مهامهم

 

أفادت المؤسسة العسكرية أن إدراج اللغة الإنجليزية في مختلف هياكل الجيش، أعطت ثمارها وتأثيرها على عناصر الجيش في تنفيذ مهامهم.

 

وفي روبورتاج أجرته مجلة “الجيش” بالمعهد العسكري للغات الأجنبية والترجمة،قالت المؤسسة أن تعلم اللغات الأجنبية هي مقاربة ناجحة تعطي تأثيرها على عناصر الجيش في تنفيذ مهامهم، مؤكدة أن المؤسسة شرعت منذ سنة 2006 في تدريس اللغة الإنجليزية في مختلف هياكل الجيش الوطني الشعبي وبوجه خاص تلك التي تعنى بالتكوين، وقد أثمرت هذه الجهود بإصدار مرسوم رئاسي شهر ديسمبر 2010، يتضمن إحداث صرح مكلف بالتكوين في مجال اللغات الأجنبية والترجمة لفائدة مستخدمي الجيش ومتربصين أجانب في إطار الشراكة، ويتعلق الأمر بالمعهد العسكري للغات الأجنبية، الذي يضاي المعاهد والمراكز الكبرى الوطنية والدولية المتخصصة في تدريس وتعليم اللغات الأجنبية.

 

منا كشفت المؤسسة العسكرية تفتحها على كل اللغات الأجنبية، حيث يوفر المعهد تكوينات في اللغات الإنجليزية، الإسبانية، الألمانية، الروسية والصينية والتركية.

 

ويوفر المعهد لمتربصيه قاعدة بيداغوجية بمستوى التكوين المقدم وتعتمد على قواعد تعليمية عالية المستوى بأنماط ومعايير متطورة مطبقة في أكبر المعاهد والجامعات الدولية على غرار جامعة كامبريج، أوكسفورد وماكلاين في تدريس اللغة الإنجليزية التي يتم مراجعتها من قبل مؤطرين ومكونين أكفاء جزائريين وأجانب وكذا مدرسين متعاونين فيما يتعلق باللغة الصينية.

 

 

تعليقاتكم

مقالات ذات صلة

إغلاق