أخبارأهم الاخباروطنية

انتهاء هيئة الحوار الشامل … !!

 

أثار خطاب نائب وزير الدفاع، قائد الاركان ، الفريق قايد صالح حفيظة أعضاء هيئة الحوار الوطني ، حيث انسحب ليلة أمس الخبير الاقتصادي اسماعيل لالماس، ليوؤكد قائد الهيئة كريم يونس إن مهمة هيئة الحوار ستنتهي خلال أسبوع إن لم تستجب السلطة للشروط.

وأكد كريم يونس، في تصريح للإذاعة الجزائرية، تمسك هيئة الحوار والوساطة، بشروطها، مشددا على إطلاق سراح شباب الحراك.

كما أعلن تمسك هيئة الحوار والوساطة، بإجراءات التهدئة كشرط أساسي لانطلاق الحوار.

وجدد كريم يونس التأكيد على تمسك أعضاء اللجنة بإجراءات التهدئة التي تعتبر “شروطاً أساسية للشروع في مسار الحوار” مشدداً على “إطلاق سراح شباب الحراك ورفع الحصار على العاصمة، وأكد أن عدم تلبية رئاسة الدولة لهذه الشروط خلال هذا الأسبوع يعني انتهاء عمل هذه اللجنة.

يذكر أن لجنة الحوار التي عقدت اجتماعها الأول يوم الأحد الماضي كانت وجهت دعوة لـ23 شخصية للانضمام لها، بهدف إنجاح مسار الحوار الوطني.

تعليقاتكم

مقالات ذات صلة

إغلاق