أخبارأهم الاخباروطنية

سونطراك … المحكمة العليا تباشر التحقيق مع مسؤول سابق !!

 

باشرت المحكمة العليا اليوم في استجواب الرئيس التنفيذي السابق لمجموعة سوناطراك النفطية، محمد مزيان، بشأن تهم فساد خطيرة ومتعددة جرى ارتكابها خلال عهد الرئيس المستقيل عبد العزيز بوتفليقة.

يواجه  و يرتبط اسم محمد مزيان بصفقات مشبوهة مع شركة ”فونكويرك“ الألمانية المتخصصة في تطوير وتصنيع أنظمة الاتصالات، احداها  تفوق قيمتها 110 ملايين يورو، لتزويد سوناطراك بأنظمة مراقبة بصرية لمنشآتها، مقابل منح، ولديه أسهم لدى الشركة الألمانية“، حسب معطيات موثوقة.

كما تورط مزيان في توقيع صفقة لـ“سوناطراك“ تحوم حولها الشبهات قيمتها 586 مليون يورو، مع مجموعة (سيبام ألجيريا) الإيطالية تخص إنجاز أنبوب الغاز الطبيعي الرابط بين الجزائر وسردينيا بإيطاليا.

الجدير بالذكر ان مزيان يخضع منذ أيام للرقابة القضائية، بعد تحقيق أولي أجراه مستشار التحقيق المكلف بقضايا الفساد في المحكمة العليا، وهي أعلى هيئة قضائية في البلاد.

 

تعليقاتكم

مقالات ذات صلة

إغلاق