أخبار دولية

فضيحة جديدة للمغرب من”هيومن رايتس”

"هيومن رايتس" تصدر تقريرا أسود عن المغرب

أصدرت المنظمة الدولية “هيومن رايتس ووتش” تقريرا أسود حول قوات الأمن المغربية مؤكدة أنها تواصل تواجدها المكثف وشبه الدائم خارج منزل الناشطة الصحراوية سلطانة خيا منذ أكثر من ثلاثة أشهر.

وأكدت المنظمة، الجمعة، في تقرير لها أن مراقبة الناشطة سلطانة خيا وانتهاك حقها في التجمع بحرية مع من شاءت في منزلها يبرز عدم تسامح المغرب مع دعوات الصحراويين إلى تقرير المصير.

وقال إريك غولدستين، مدير الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بالإنابة في هيومن رايتس ووتش: “من حقها أن تعبّر سلميا عن مواقفها ولا مبرر لمحاصرة منزلها دون سند قانوني”.

وقالت المنظمة في تقريرها أنها “اطّلعت على عدة فيديوهات صُوّرت في تواريخ مختلفة بين 19 نوفمبر والوقت الحاضر، تظهر في المقاطع تجمعات من رجال الأمن في زي رسمي مختلطين برجال في زي مدني، بعضهم متمركز قرب سيارات الشرطة، أمام منزل خيا وهي تردد شعارات مؤيدة للاستقلال من نافذة أو على بعد أمتار قليلة من الباب الأمامي. تُظهر بعضها الرجال وهم يسدون الطريق أمام الزوار أو يدفعونهم ليبتعدوا عن المنزل”.

وأشارت أنه في 18 جانفي 2021، “منع عناصر الشرطة إحدى أفراد عائلة خيا من دخول المنزل، وبينما كانت تقف خارجا، دفعوا خيا بعنف إلى الخلف عبر الباب الأمامي، على حد قولها لـ هيومن رايتس ووتش”.

وأضافت أنه “في 13 فيفري، بينما كانت خيا تصور الشرطة من نافذة مفتوحة، أُصيبت في وجهها بحجر قالت إن أحد أفراد الأمن رماه من الشارع”.

وأضافت أنه “في 21 فيفري، حوالي منتصف النهار، انتزع رجل يرتدي زيا مدنيا هاتف خيا الخلوي من يدها أثناء تواجدها في الشارع خارج باب منزلها، حيث كانت تصور عناصر الأمن وهم يمنعون دخول زائر”.

قالت خيا إن “عنصر شرطة حاول في 23 فيفري تسليمها أمر استدعاء للمثول أمام النيابة العامة. رفضت تسلم الوثيقة، قائلة إنها لا تعترف بالسيادة المغربية على الصحراء الغربية، وبالتالي لا تعترف بالولاية القضائية المغربية عليها، و لا تعرف هيومن رايتس ووتش أساس الاستدعاء”

Related posts

بعجي متهم بالخيانة العظمى

فضل الله بن مختار

186 إصابة بكورونا خلال 24 ساعة

فضل الله بن مختار

الرئيس تبون وبلعيد ناقشوا ثلاثة ملفات

فضل الله بن مختار