أخبار وطنية

نائب بوشارب يُرافع من أجل تشاور برلماني مع كندا

أكد، اليوم الثلاثثاء، النائب عبد المالك أن تنصيب رئيس المجموعة البرلمانية للصداقة “الجزائر-كندا”، سيكون فرصة لتبادل وجهات النظر،

وتعميق الحوار وتعزيز روابط الصداقة مع الجانب الكندي بما يسهم في خلق تعاون مثالي على هذا المستوى.

هذا التنصيب حضرته سفيرة كندا بالجزائر  Patricia MCCULLAGHوكذا ممثل عن وزارة الشؤون الخارجية.

وحسب بيان للمجلس، فإن عبد الرزاق تربش،  استعرض العلاقات القائمة بين البلدين بوجود جالية جزائرية معتبرة في كندا “120 ألف جزائري”.

مشيرا إلى أن الجزائر تعد الشريك التجاري الأول بالنسبة لكندا في شمال إفريقيا وهو ما يسهم في بناء شراكة متميزة في ظل من التقارب وتبادل التجارب.

وأفاد تربش بأن دستور 2016،كرس الدبلوماسية البرلمانية كإحدى النشاطات الأساسية التي يضطلع بها المجلس الشعبي إلى جانب مهامه الأخرى،

أعرب عن أمله بأن تشكل مجموعة الصداقة “الجزائر- كندا”، إطارا لدعم التشاور وتقوية سبل التعاون بين المؤسستين التشريعيتين،

إضافة إلى فتح مجالات للحوار بين البرلمانيين بما يخدم مصالح البلدين.

وفي ذات السياق، تطرقت السفيرة MCCULLAGH، إلى الزيارة التي قام بها وفد برلماني كندي في أكتوبر الماضي إلى الجزائر،

والتي تكللت بلقاءات هامة على المستوى السياسي، التجاري وكذا مع المجتمع المدني.

كما، تحدثت عن ملتقى تكوين البرلمانيات FemParl MENA 2019 المزمع عقدة في كل من القاهرة وبيروت من 03 إلى 07 فيفري الداخل.

 

تعليقاتكم

مقالات ذات صلة

جالية الجزائر تواصل الضغط بباريس (فيديو)

admin

هل ستوؤد لجنة الحوار اليوم !؟

admin

أسعار الصرف ليومي 10 و 11 أوت

بيازيد سالم

أترك تعليقا