أخبار أهم الاخبار وطنية

رجل اعمال مصري يطالب القضاة الجزائريين بالاعتذار منه

بعد صمت لعدة سوات ، و بعد خرجة القضاة الجزائريين ضد تخميس العهدة الرابعة، وطلب الصفح من الشعب الجزائري، خرج رجل الأعمال الملياردير المصري نجيب ساويرس،  عن صمته و مطالبة الماجيسترا الجزائريين  بالاعتذار له أيضًا

بعد صور انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي لقضاة يطلبون السماح من الشعب، مشيرًا إلى أنهم كانوا سببًا في الاستيلاء على شركة الاتصالات الخاصة به هناك بمؤامرة متكاملة، حسب قوله.

وكتب “ساويرس” تعليقًا على الصورة التي يرفع فيها قضاة لافتات تطالب الشهب بالعفو عنهم :” و يعتذروا لى انا كمان  فلقد تم الإستيلاء على شركتى جيزى بمؤامرة متكاملة الأطراف و لم أفعل غير كل خير لبلد عزيز علي وأهله طيبون فبنيت اكبر شركة اتصالات جزائرية .

وأضاف ساوريس سأنشر  كيف تمت المؤامرة و اطرافها بعد ان يحقق الشعب الجزائرى آماله بالتخلص من العصابة .. عاشت الجزائر و شعبها العظيم

تعليقاتكم

مقالات ذات صلة

حالات الوفاة في صفوف الحجاج الجزائريين ترتفع إلى 14 حالة

admin

وزيرة التكوين تُوقع اتفاقية مع الوزير المنتدب المكلف بالحاضنات

اللجنة الوزارية للفتوى: “المرضى المتعافين من كورونا وجب عليهم قضاء صوم رمضان”

أترك تعليقا