أخبار أهم الاخبار وطنية

لا انتخابات في جويلية ورحيل حتمي للباءات..!!

في ظل استمرار الرفض الشعبي لإجرائها بإشراف وجوه النظام السياسي القديم، كشفت مصادر جزائر سكوب  ان الانتخابات الرئاسية المزعم إجراؤها في الرابع من جويلية المقبل،قد اجلت، مع  رحيل الباءات الثلاث ، بن صالح عبد القادر، نورالدين بدوي، و معاذ.بوشارب.

ومن المتوقع أن يصدر المجلس الدستوري بيانا بشأن الانتخابات خلال فترة وجيزة، في حين تنتهي آجال سحب استمارات جميع التوقيعات الخاصة بالترشح لرئاسيات 4 جويلية يوم 25 ماي الجاري

وحسب  نفس المصدر فإن سببا آخر ادى الى تأجيلها هو صعوبة تنظيم

الأمور اللوجستية في الوقت الملائم إلى جانب الرفض الشعبي.

للإشارة فأن التأجيل يأتي ذلك بعد رفض الجزائريين خلال الأسابيع الأخيرة ضمن المسيرات التي تجوب الشوارع في أغلب ولايات البلاد للمطالبة بمرحلة انتقالية تقودها شخصيات لم “تتورط” بالعمل مع النظام السابق، كما هو الحال مع الرئيس المؤقت عبد القادر بن صالح الذي رافق الرئيس عبد العزيز بوتفليقة طيلة فترة حكمه (20 سنة)، كذا الوزير الأول نور الدين بدوي الذي شغل عدة حقائب وزارية خلال حكم الرئيس المستقيل كان آخرها وزيرا للداخلية في حكومتي عبد المالك سلال وأحمد أويحيى

الجدير بالذكر قد رفض القضاة تأطير العملية الانتخابية، سبب آخر يكون مانعا للإبقاء على انتخابات جويلية 2019، كما أن الهيئة الانتخابية غير موجودة لحد الساعة مما جعل التأجيل محتم.

 

تعليقاتكم

مقالات ذات صلة

شركة سويسرية باعت البترول بإسم سعيد بوتفليقة… !!

بيازيد سالم

تونس متوقفة بسبب الإضراب !!!

admin

جميعي يُساند الجيش كـ “مؤسّسة نوفمبرية” تدعم الإطار الدستوري لحل الأزمة

admin