أهم الاخبار وطنية

وكالة الأنباء الصينية تتحدث عن أكبر عملية مكافحة الفساد في الجزائر 

وكالة الأنباء الصينية تتحدث عن أكبر عملية مكافحة الفساد في الجزائر

 

نقلت وكالة الأنباء الصينية، اليوم الجمعة، أن الجزائر، ولأول مرة في تاريخها، أطلقت أكبر عملية مكافحة الفساد، لاستعادة ثقة الشعب في العدالة.

وفي المقال الصادر على موقعها،اكدت  أن العملية استهدفت كبار المسؤولين السابقين والحاليين، والتي تأتي في أعقاب الاحتجاجات الشعبية التي حثت على إجراء تغييرات جذرية.

تكما أضاف لمقال، عن دعوة رئيس أركان الجيش أحمد قايد صالح، الذي طالب من القضاة إطلاق تحقيقات مكافحة الفساد ضد السياسيين ورجال الأعمال الذين اختلسوا الأموال العامة.

 

وأشارت إلى ، ايداع الوزيرين الاولين السابقين، عبد المالك سلال، وأحمد أويحيى، ووزير التجارة السابق، عمارة بن يونس، رهن الحبس المؤقت، بتهمة الإساءة وسوء استخدام السلطة، وتبديد الأموال العامة، وتقديم عقود غير مبررة، ومزايا لرجال الأعمال.

 

وأضافت ” استهدفت عملية مكافحة الفساد رجال الأعمال البارزين، منهم علي حداد، واسعد ربراب ، الإخوة كونيناف، محي الدين طكوت، ومراد عولمي” .

 

وبهذا الشأن  صرح المحلل السياسي الجزائري، محمد سي بشير، لذات الوكالة، أن عملية مكافحة الفساد هذه من المرجح أن تمهد الطريق لوضع حل سياسي للأزمة.

 

وافترض البشير أن “سجن كبار المسؤولين السابقين هو دليل واضح على وجود بعض الاتفاق بين الحركة الشعبية ورئيس أركان الجيش على ضرورة تطهير البلاد من الفساد كركيزة مقدمة لعملية إصلاح عميقة”.

 

وتوقع كذلك أن يكون هناك “حوار يستند إلى خريطة طريق، يتم التفاوض عليها، من شأنها أن تؤدي إلى تنظيم انتخابات رئاسية، ومن ثم عقد مؤتمر وطني مشترك لوضع رؤية لجزائر جديدة”.

تعليقاتكم

مقالات ذات صلة

وزير سابق وابنه أمام محكمة سيدي امحمد اليوم

admin

صديق شهاب يُغازل الجيش ويُحذّر .!!

admin

4 الاف وحدة عدل توزع غدا… !!

بيازيد سالم