أخبار ثقافة سينما

“رجال وكباش” و”السعداء” يمثلان الجزائر في مهرجان البرازيل.. !!

من المقرر أن تشارك الجزائر بفيلمين من نوع الوثائقي الطويل في الدورة الـ14 لمهرجان الفيلم العربي بالبرازيل.

و ستمثل الجزائر بكل من “رجال وكباش”، وفيلم “السعداء”، ناهيك على 11 عملا سينمائيا آخرا، من عدة بلدان عربية، بالإضافة غلى البرازيل.

للإشارة فإن الوثائقي ” رجال و كباش” للجزائري كريم صياد، أنتجته شركة “CloseUp Films واشتركت قناة الإذاعة والتلفزيون السويسرية العمومية الناطقة بالفرنسية RTS في تمويله، هو إنتاج مشترك سويسري فرنسي قطري.

و تابعت عدسة كريم الصياد على مدى 78 دقيقة مسارات شابين، أولهما “حبيب”، (16 عاما) الذي كان يحلم بأن يُصبح طبيبا بيطريا لكنه يُقرر – بعد أن توقف عن الذهاب إلى المدرسة ،  التفرغ لتدريب كبش يحمل اسم “البوق” على أمل أن يصنع منه بطلا في مسابقات صراع الأكباش التي تشهدها الأحياء الشعبية.

أما الثاني، “سمير” ذو42 ربيعا الذي لا يحلم إلا بالبقاء برغم كل ظروف الحياة الصعبة من خلال بيع الأكباش المتصارعة من أجل جني المال.

وعن فيلم “السعداء” لصوفيا جامع، فهو عمل يرصد الجزائر بعد انقضاء العشرية السوداء، حيث يقرر (سمير) و(آمال) الاحتفال بعيد زواجهما العشرين. وفي طريقهما إلى المطعم، يتذكر كلٌ منهما الجزائر كما عرفها، تستحضر آمال أحلامها المُتبدّدة في هذا البلد، فيما يحاول سمير التأقلم والتعايش مع الواقع. بالتزامن مع ذلك، يتيه ابنهما (فهيم) رفقة صديقيه (رضا) و(فريال)، في مدينة انغلقت على ذاتها.

تعليقاتكم

مقالات ذات صلة

تمديد وقف سير القطارات…!!

تعقيم منتزه “الصابلات” تحضيرا لإعادة فتحه قريبا

دراجي يتحدى .. سأكرر زيارتي لعائلة أبو تريكة !!

بيازيد سالم