أخبار وطنية

زغماتي يرافع من اجل استقلالية القضاء… !!

 

دعا وزير العدل حافظ الأختام، القضاة إلى أداء مهامهم بكل استقلالية، مشيرًا إلى أن “القانون الأساسي للقضاء ومدونة أخلاقيات المهنة توفر مجتمعة المناعة الكاملة للقاضي أثناء ممارسة وظائفه القضائية وتؤمن له الاستقلالية المادية والمعنوية كي يظل مرتهنا بضميره وللقانون فحسب..”.

وقال زغماتي على هامش تنصيب رئيس مجلس قضاء وهران منور عنتر والنائب العام محمد رقاز، اليوم الإثنين إن “القضاء بتجرده وحياده وهدوئه هو المؤسسة الوطنية المؤهلة لحماية المجتمع وحفظ تماسكه وضمان حقوق المواطنين وحرياتهم في ظل القانون وفي إطار مبادئ تحقيق الانصاف وتعزيز مبدأ المواطنة”.

ورافع وزير العدل لاستقلالية القضاء في خضم جدل محتدم حول دور هذا الجهاز عقب حراك 22 فبراير الداعي لتغيير طبيعة النظام وإرساء دولة الحق والقانون، حيث إعتبر زغماتي أن “القضاء سلطة مستقلة غرضها ومهمتها تطبيق القانون حماية للمجتمع وحقوق الأفراد وحرياتهم”.

بالمقابل، أكد المسؤول الحكومي على أن “إستقلالية القضاء ليست امتيازاه ممنوحًا للقاضي بل مسؤولية مفروضة عليه تلزمه أن يقضي بين الناس في حقوقهم وحرياتهم بكل ضمير وحياد على أساس القانون والأدلة المعروضة عليه دون تأثير خارجي”، ليضيف في السياق “غير أن هذه الاستقلالية لا تعني أبدًا إنعزال القاضي عن المجتمع ذلك لأنه إذا كان الواجب يفرض على القاضي الاستقلالية عن الضغوط الخارجية فنفس الواجب يلزمه بعدم الاستقلالية عن المجتمع ولا الانسحاب الكلي من الحياة العامة”.

إلى ذلك، أقر وزير العدل بالمطالب المشروعة للشعب الجزائري في إرساء دولة الحق والقانون بقوله “فاذا كان الشعب قد صرخ من أعماقه بضرورة محاربة الفساد والتصدي لاقتصاد الريع والاستبداد فانه قد طالب مقابل ذلك بالكرامة والمساواة في الفرص وإحترام حقوق الانسان والعدالة الاجتماعية…في واقعنا الراهن هناك ضرورة مطلقة الى إقامة حكم القانون والى مضاعفة الجهد من أجل التمكين له وتوطينه واستقراره في الممارسة وفي الواقع”.

ليسترسل بهذا الخصوص “الأكيد أن قطاع العدالة بتركيبته البشرية المؤهلة والواعية وفي مقدمتهم القضاة يدركون خصوصية وحساسية الواجبات التي يقوم بها وأنهم قادرون على إثبات مصداقيتهم للعمل وبحرصهم على تطبيق القوانين” داعيًا القضاة إلى “الالتزام بالتحفظ والتقيد بالسلوكيات الأخلاقية المتزنة التي توجبها خصوصية هذه المهنة والاحترازات الواجبة على أعضائها”.

تعليقاتكم

مقالات ذات صلة

  الحراك فرض أجندته … فهل نتجه الى حلحلة الانسداد السياسي؟ !!

بيازيد سالم

50 اصابة بكورونا بين الجنود الفرنسيين

تقرير حول الخسائر على طاولة الحكومة قريبا