أخبار وطنية

 رئيس امن وهران السابق رهن الحبس المؤقت

 

أمر قاضي التحقيق لدى محكمة سيدي بلعباس اليوم الثلاثاء، بإيداع المسؤول الأمني البارز صالح نواصري، رئيس أمن محافظة وهران، الحبس المؤقت لمتابعته بتهم فساد والثراء غير المشروع.

و كانت عناصر الأمن قد القت القبض على مدير أمن ولاية وهران السابق صالح نواصري، بعد مداهمة أمنية لشقته في عاصمة الغرب.

وحجزت القوات الأمنية وقتها ممتلكات وأموالًا منهوبة للمسؤول الأمني البارز وعدد من مقرّبيه، فيما وصف بأنه أغرب مشهد منذ بدء حملة التوقيفات التي طالت مسؤولين كبارًا ووزراء بشبهات فساد.

ويأتي الإجراء القضائي الجديد ضمن موجة تحقيقات مستمرة في ناحية وهران الغربية، وشملت مسؤولين كبارًا في عهد الرئيس المستقيل عبد العزيز بوتفليقة، بينهم رئيس بلدية ”السانية“ سيد أحمد بوناقة؛ الموقوف بتهم فساد.

كما تحقق المحكمة العليا الجزائرية مع واليي وهران السابقين، عبد الغني زعلان وعبد المالك بوضياف، لارتباطهما بفضائح فساد خطيرة ومتعددة خلال إشرافهما على تسيير شؤون عاصمة الغرب الجزائري، والتي شهدت فضائح فساد مدوية خلال حكم بوتفليقة.

تعليقاتكم

مقالات ذات صلة

قانوني الوقاية من التمييز وخطاب الكراهية والعقوبات يصدر في الجريدة الرسمية

هذه تواريخ الامتحانات الفصلية

admin

الارصاد الجوية تحذر…. !!

بيازيد سالم