أخبار أهم الاخبار وطنية

مقري يتّهم السلطة بعرقلة المسار الانتقالي في الجزائر 

 

حمّل رئيس حركة مجتمع السلم، عبد الرزاق مقري، السلطات الحاكمة في البلاد، “مسؤولية تعطيل مسار الانتقال الديمقراطي الذي دعا إليه الحراك الشعبي”، كما ندّدت” بعدم الوفاء بوعد تحقيق كل المطالب الشعبية وفق ما تقتضيه المادة 7و8 من الدستور”.

وقال البيان صادر عن المكتب التنفيذي للحزب اليوم، بأن “أجواء التوتر وعدم الثقة والشك وفرض سياسة الأمر الواقع وهيمنة الإدارة التي تطبع مسار الانتخابات الرئاسية ستجعل الاستحقاق غير قادر على تأهيل الجزائر لمواجهة ما ينتظرها من تحديات داخلية وخارجية”.

وذهب الحزب إلى أبعد من ذلك، حيث اتهم “الجهات السلطوية بإجهاض فرص الحوار الجاد والتوافق الوطني وخيبات الأمل التي أصابت شرائح واسعة من المواطنين”.

وندد حزب عبد الرزاق مقري “بالاعتقالات التي تطال نشطاء الحراك في مختلف الولايات لأسباب سياسية”، داعيا إلى إطلاق سراحهم وضرورة ال تضامن معهم من قبل مختلف القوى السياسية والاجتماعية الوطنية. وفي السياق استهجن الحزب ما أسماه “بسياسة الإخضاع والتضييق والابتزاز الذي يطال وسائل الإعلام المكتوبة والمرئية والالكترونية”.

Related posts

مصنع الحجار يتوقف…!!

بيازيد سالم

كورونا ترتفع في الجزائر

فضل الله بن مختار

تعرّف على برنامج تدعيم قطارات الخطوط الطويلة خلال أيام العيد

admin