قال الوزير الأول السابق والمتورط في ملف مصانع تركيب السيارات، عبد المالك سلال، بأنه يحترم الدستور.

وأضاف سلال، اليوم الأربعاء، خلال الجلسة الثانية لمحاكمة القرن التي تجرى حاليا بأنه يتمسك بالدفاع.

كما طالب أحمد أويحيى بتطبيق المادة 171 من الدستور.

للإشارة فإن المحامين قرروا الإنسحاب من القاعة، في حين بقي المتهمون متمسكون بهيئة الدفاع.