أخبار أهم الاخبار وطنية

غلق بيوت الله .. صدمة وحسرة وخوف من كورونا !!

تفاوتت ردود أفعال المصلين و رواد مواقع التواصل الاجتماعي، بعد إقرار وزارة الشؤون الدينية و الأوقاف غلق جل المساجد في الجزائر،

مع إبقاء الأذان فقط، بين حزن على إغلاق بيوت الله وخوف من تفشي (كوفيد-19).

حزمة القرارات و الإجراءات التي أقرتها الحكومة،و التي أكدها رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون ليلة أمس في خطابه للأمة الجزائرية،

دفعت بالكثيرين لاستشعار الخطر المحدق بهم.

و في تعليق شبه ساخر كتب احد المدونين في صفحته الفيسبوكية “وأخيرا استشعر الجزائريون الخطر المحدق بهم”،

واصفا الدهشة البادية على وجوه أبناء جلدته عند إغلاق المساجد المغلقة ودعوة المؤذنين إلى الصلاة في البيوت.

في سياق متواصل نشر مواطن من ولاية بومرادس فيديو للمؤذن الذي لم يستطع إقامة الاذان من شدة الدهشة و الحزن،

كيف لا و المؤذن يؤذن و بيوت الله فارغة من المصلين، قبل ان ينهار بكاء هو الاخر و يقول اللهم اغفرلنا وارفع عنا الوباء يارب.

مدون اخر كتب على موقع تويتر إن قرار السلطات إغلاق المساجد درءاً لانتشار كورونا “أحدث صدمة أكبر من صدمة الوباء”،

قبل ان يضيف”وضعت المشككين في حقيقة الفيروس أو المستهترين به في الأمر الواقع، وتحرك معها الضمير الجماعي الذي بدأ يستشعر خطورة اللامبالاة على الأمن الصحي للبلاد”.

هذاو و يلاحظ المار من شوارع العاصمة حالة من الاكتئاب و الحذر في الوقت نفسه، خاصة عند مرورهم من دور العبادة المغلقة وعلى رأسهم “المسجد الكبير”،

أقدم مسجد بالجزائر العاصمة والذي يغلق للمرة الأولى، وسط حسرة ودهشة كثير من الجزائريين.

الجدير بالذكر ان حكومة عبد العزيز جراد قد أعلنت امس الثلاثاء،

ارتفاع عدد المصابين بفيروس كورونا إلى 67 حالة مؤكدة، فيما بلغ عدد الوفيات 7 حالات،

لتصدر عددا من القرارات كان من بينها قرار وزارة الشؤون الدينية غلق جميع المساجد ودور العبادة بكل المحافظات.

تعليقاتكم

مقالات ذات صلة

مناصرة …تولي بن صالح الرئاسة صدمة

بيازيد سالم

ما هو سر الرسالة التي تلقاها زغماتي؟

admin

توقيف 14 منقبا عن الذهب بالجنوب !!

admin