اقتصاد

مصنعو الأجهزة الإلكترونية والكهرومنزلية يطالبون بمرحلة انتقالية قبل فرض التصنيع ورفع نسبة الإدماج

مصنعو الأجهزة الإلكترونية والكهرومنزلية يطالبون بمرحلة انتقالية قبل فرض التصنيع ورفع نسبة الإدماج

 

طالب مصنعو الأجهزة الإلكترونية والكهرومنزلية، الحكومة، بمرحلة انتقالية قبل المرور إلى مرحلة فرض التصنيع ورفع نسبة الإدماج وذلك بعد وقف نظام “سي.كا.دي”.

وقال المصنعون في بيان مشترك لهم اليوم الاثنين، عقب اجتماع عمل لدراسة الوضع الراهن والمخاطر التي تهدد القطاع وسبل إيجاد حلول ناجعة، إن الآثار التي خلفتها أزمة نظام “سي كا دي” سنة 2019 لازالت تؤثر سلبا على المجال ليغوص في مخلفات وباء كورونا، في انتظار تطبيق دفتر الشروط الجديد الذي يتحكم في القطاع.

وأكد المصنعون أنهم من حيث المبدأ، تتوافق مع رؤية السلطات العمومية لرفع نسبة الادماج، وتطوير هذه الصناعة لخلق الثروة، تكون مصدر للعملة الصعبة وتوفر مناصب الشغل.

واقترح المصنعون تطوير رؤية جديدة لدفتر الشروط من قبل التجمع، بمنظور حصري وشامل لا تستبعد أي فاعل اقتصادي مهما كان حجمه أو مستوى استثماره، مما يسمح له برفع إدماجه مع الحفاظ على مستوى التوظيف واستقرار السوق. وتحديد المعايير الموضوعية غير القابلة للتغيير والقواعد الخاصة بالاستشارة التقنية التي من شأنها أن تسمح بظهور صناعة تنافسية على المستوى الدولي.

مشددين على أن الأمر يتطلب لتنفيذ هذه الآلية والمعايير الأهلية، مراعاة خصوصيات كل مجموعة منتجات وتوجيه جهود الادماج والاستثمار نحو الأعمال الأساسية لهذه الأخيرة، بالإضافة إلى العمليات المخصصة لتصنيع الأجزاء الرئيسية والوظيفية من أجل ضمان بروز نظام بيئي للتعاقد مع المؤسسات المحلية تضمن التنافسية، القيمة المضافة ومناصب الشغل.

وأكدوا أن التنفيذ الفعلي لمثل هذا النظام – وقف سريان نظام CKD القديم – يتطلب وقتًا للتجسيد على ارض الواقع لكلا من الإدارة والمنتجين، يجب على الإدارة أن تأخذ الوقت اللازم لدراسة الطلبات العديدة للتقييم والزيارات التفقدية وعمليات التحقق اللازمة لاتخاذ قرارها بشكل نهائي.

مطالبين بإنشاء مرحلة انتقالية ضروري لاستقرار الصناعة في القطاع، مع السماح للمنتجين باتخاذ التدابير اللازمة للتكيف مع المتطلبات الجديدة.

Related posts

41ر4 مليار دولار عجز في الميزان التجاري خلال الـ 7 من 2019

admin

المعدن النفيس ليوم 23 سبتمبر

بيازيد سالم

مصنع الحجار يتوقف…!!

بيازيد سالم